مدير فرع فرنسبنك في النبطية محمود سلامة: خمسون عاما هو عمر" فرنسبنك" في مدينة النبطية



موقع النبطية - 13-03-2016
يعتبر فرنسبنك من المصارف الرائدة في لبنان،وقد تمكن من تحقيق سلسلة إنجازات على إمتداد أكثر من 90 عاما، حفلت السنوات ال 35 الأخيرة منها بنسب نمو مؤثرة أوصلته حاليا إلى موقع متقدم في الصناعة المصرفية اللبنانية،وهو يحتل اليوم المركز الأول من حيث عدد الفروع.وقد تمكنت مجموعة فرنسبنك من توسيع سلة خدماتها وشبكة فروعها على إمتداد مساحة لبنان،والتي تصل حاليا إلى 124 فرعا،مقدمة سلة منتجات واسعة ومتنوعة موجودة في كافة الفروع المتوزعة في لبنان، ولا سيما في فرع فرنسبنك النبطية.
هذا و يتطلع فرنسبنك إلى بناء استراتيجيات ترمي إلى تلبية الاحتياجات التنموية لزبائنه ويقدم عبر فروعه عامة وفرعه في النبطية خاصة مروحة واسعة من الخدمات والمنتجات المصرفية والمالية المبتكرة وذات قيمة مضافة،وهي تواكب التطورات الإقتصادية من جهة وتتلائم مع متطلبات الأفراد والمؤسسات من جهة أخرى
وفي ما خص فرع "فرنسبنك" في النبطية، قال مدير الفرع محمود سلامة ل"المغترب" إن الفرع قد تأسس في النبطية منذ العام 1962
"بكم يستحوذ فرع "فرنسبنك" في النبطية من إجمالي الحركة المصرفية في المدينة"؟
أجاب سلامة إن "تاريخ"فرنسبنك" في المدينة يعود إلى خمسين عاما،حقق خلالها المصرف عبر فرعه إنجازات مهمة وخطا خطوات ثابتة أهلته لأن يصبح اليوم واحدا من الفروع الأهم على الإطلاق في المدينة،والمصرف الرائد في سوقها،بما يقدمه من منتجات وخدمات مصرفية ومالية شاملة تلبي حاجات العملاء في النبطية ،بل وتستبق رغباتهم"،مشيرا الى الدور التنموي الفاعل الذي لعبه المصرف في النبطية من حيث تحريك عجلة الإستثمارات والمشاريع من خلال الحوافز والقروض الصغيرة والمتوسطة التي قدمها لأبناء المدينة.كما ساهم في تطوير القطاع الزراعي،إذ خص المزارعين بقروض مميزة طويلة الأمد ذات فوائد قليلة بالإضافة الى الدور الريادي والتاريخي(أكثر من خمسين عاما) الذي لعبه المصرف من خلال تقديم كافة التسهيلات والخدمات للمغتربين في بلاد الإغتراب والمهجر خاصة في الغابون-أفريقيا حيث التواجد الأهم لأبناء محافظة النبطية.

فقال سلامة يقدم فرنسبنك،وعبر شبكة فروعه المنتشرة على امتداد مساحة لبنان،سلة منتجات واسعة ومتنوعة موجودة في فروع المصرف على وجه العموم،وفرع النبطية على وجه الخصوص،وأضاف"إن فرع المصرف في النبطية هو في طليعة الفروع المتواجدة هناك من حيث المنتجات والخدمات المصرفية،وكذلك من حيث الثقة،الأمان،الجودة،الإتقان،السمعة الطيبة،الخدمة النوعية،التواصل مع الزبائن،واستباق حاجاتهم".
وأردف سلامة قائلا:"في ظل تنافسية المصارف اللبنانية المتواجدة بفروعها في النبطية،يعتبر "فرنسبنك" من المصارف المحلية الرائدة والسباقة في سوق المنتجات المصرفية والبطاقات الإئتمانية.
ويقدم فرع النبطية كما فروع المصرف كلها مجموعة متنوعة وواسعة من بطاقات الدفع والإئتمان التي قدمت وتقدم لعملائه خدمات وتسهيلات متميزة.
أما على صعيد القروض الشخصية،فتلقى رواجا كبيرا لدى العملاء في النبطية وهم يقبلون على القروض المختلفة كالقرض الشخصي أو قرض السيارة او القرض السكني للمغتربين وما الى هنالك من أنواع القروض الاستهلاكية". وتابع:"إن في إقبال العملاء في النبطية على سوق هذه القروض والبطاقات على حد سواء ما يحث فرنسبنك دائما على التركيز على هذا الجزء الأساسي من عمله وبذل جهود مضاعفة لتنميته وتطويره.هذا ويطلق فرنسبنك على مدار السنة مبادرات تلو الأخرى في سوق التسليفات والبطاقات الإئتمانية،ويعلن عن منتجاته المستجدة تباعا،باستراتيجية تسويقية مدروسة،لتلبية واستباق حاجات زبائنه المتغيرة والمتجددة،وتحقيق النتائج المرضية والمتوخاة".

"فروع كثيرة لمعظم المصارف في النبطية ،هل تتحمل المدينة هذه الفروع كلها؟ولماذا؟أجاب:"لا شك في أن النبطية هي واحدة من ثماني محافظات على امتداد الخارطة اللبنانية،فمن البديهي أن تتواجد فيها فروع للمصارف كافة العاملة في لبنان وذلك تلبية لحاجات أهلها المصرفية والمالية".
مجلة المغترب - حاورته :جوهرة شاهين


 


 

© 2011 nabatieh.org
موقع النبطية - لبنان
المواد التي يوفرها الموقع متاحة للإستخدام أمام  الجميع مع الأمل بأن تنسب إليه
-
برمجة: المهندس خضر زهرة