إكسافلوب .. كمبيوتر خارق يقوم بمليون مليار عملية في الثانية !



- 31-03-2012
بدأت حقبة جديدة تطرق أبواب عالم الحواسب الآلية، إذ من الممكن أن نشاهد أنواعاً خارقة من أجهزة الكمبيوتر، التي بإمكانها أن تؤدي جميع العمليات المطلوبة منها أسرع ألف مرة على الأقل من الأنواع الحالية.
وبنهاية العقد الحالي، تبشر أجهزة كمبيوتر يُطلق عليها اسم "إكسافلوب"، أو ما يُعرف بـ "السوبر كمبيوتر"، بأن تكتب فصلاً جديداً في مجال الاكتشافات العلمية، إذ تستطيع هذه الأجهزة أن تؤدي مليون مليار عملية في الثانية الواحدة.
وبحسب شبكة "سي إن إن" العربية، فإن الولايات المتحدة، والصين، واليابان، والاتحاد الأوروبي، وروسيا، تستثمر ملايين الدولارات على الأبحاث الخاصة بأجهزة الكمبيوتر فائق القوة.

يُذكر أن الاتحاد الأوروبي أعلن، في شباط الماضي، مضاعفة حجم استثماراته الموجهة لهذا القطاع، إلى 1.2 مليار يورو، أي ما يعادل نحو 1.6 مليار دولار.

ويقيس علماء الكمبيوتر أداء الأجهزة العملاقة بوحدات تسمى "فلوب"، وهي كلمة تجمع الأحرف الأولى لجملة "عمليات نقطة عائمة في الثانية"، أما كلمة "إكسا"، فهي بادئة قياسية، تعني "كوينتيليون"، أي مليار مليار.

ويمكن لجهاز كمبيوتر واحد، بسرعة "إكساسكيل"، تنفيذ العمليات نفسها التي يقوم بها 50 مليون كمبيوتر محمول في الثانية الواحدة.

ويعتبر ديمتريوس نيكولوبولس أستاذ الإلكترونيات في جامعة "كوينز" البريطانية في بلفاست، هذه الوحدات القياسية التي قد تكون لا نهائية، أنها "الحدود المقبلة لعمليات الحوسبة عالية الأداء".

ويقول نيكولوبولس إنه في الوقت الراهن، فإن أسرع جهاز سوبر كمبيوتر يمكنه القيام بعمليات يمكن قياسها بوحدة "بيتافلوب"، أي عند مستوى "كوادريليون"، أي مليون مليار عملية في الثانية الواحدة.

ونجح أول جهاز كمبيوتر في كسر سرعة "بيتافلوب"، وهو من نوع "رودرنر" من آي بي إم، وكان ذلك في عام 2008، إلا أنه لم يمكنه البقاء طويلاً في المقدمة كأسرع كمبيوتر في العالم.

facebook.com/AUCESouth/?ref=bookmarks


 


 

© 2011 nabatieh.org
موقع النبطية - لبنان
المواد التي يوفرها الموقع متاحة للإستخدام أمام  الجميع مع الأمل بأن تنسب إليه
-
برمجة: المهندس خضر زهرة