هذا ما أصبح ممنوعًا في مطار بيروت... والسبب؟



- 27-08-2017
مشهد في مطار رفيق الحريري الدولي كان مألوفًا عند خطّ وصول المسافرين ولم يعد موجودًا إبتداء من يوم أمس.
فمنذ هذا التاريخ لم يعد مسموحًا لأيٍ كان، وبالأخص لسائقي التاكسيات من خارج المطار حمل اليافطات المكتوب عليها اسماء الأشخاص الذين يأتون إلى لبنان ولا يكون لديهم من يستقبلهم ويقلّهم إلى الوجهة التي يقصدونها.


هذا الإجراء أثار عددًا كبيرًا من سائقي السيارات العمومية والعاملين في مكاتب مرخّص لها وتعمل بموجب القانون، وهي تتلقى إتصالات من خارج لبنان من أشخاص أو شركات ليكون سائقو سيارات الإجرة في إنتظارهم في المطار، ويتمّ التعرف عليهم من خلال كتابة اسمائهم على "بانكرتات" بيضاء، ويتم نقلهم إلى حيث يريدون، مقابل أجرة مدروسة ومتفق عليها سلفًا بين الشركة والشخص المستفيد من هذه الخدمة.

وفي رأي هؤلاء أن وراء هذا التدبير، الذي وصفوه بـ"الجائر"، الحفاظ على مكتسبات "تاكسي المطار".

facebook.com/AUCESouth/?ref=bookmarks


 


 

© 2011 nabatieh.org
موقع النبطية - لبنان
المواد التي يوفرها الموقع متاحة للإستخدام أمام  الجميع مع الأمل بأن تنسب إليه
-
برمجة: المهندس خضر زهرة