بيان صادر عن عائلة الشهيد عماد محمد حسن حول طبيعة علاقته بالجهة التي اغتالته


بيان صادر عن عائلة الشهيد المغدور المظلوم عماد محمد حسن حول طبيعة العلاقة التي جمعت الفقيد بالجهة التي نفذت عملية الاغتيال:
لمّا كان الانسان يسعى إلى تعزيز العلاقة بينه وبين الله سبحانه وتعالى، يبحث عن الوسائل والسبل التي من شأنها أن تعزز هذا الهدف لهذا نوّد أن نشير الى أن ما حصل مع الفقيد، ليس شيئا عاديا، وهو ليس وليد سنة أو سنتين إنما هو نتاج عشرة أعوام أو أكثر، فبدافع حبه الى آل البيت وإخلاصه لهم والسعي الى التقرب من الله أوهمته فئة تدّعي الايمان والالتزام والارتباط بأهل البيت وأنها الجهة والوسيلة التي ستحُقِق ما تمّناه وستجعل بيته ومحيطه في مأمنٍ وسيدخلون الجنة.
وكان لهم أن استطاعوا أن يقنعوه تماشيا مع معتقداتهم، تبنى بعضا من أفكارهم، وزوّدهم بالمال انطلاقا من مبدأ "الخُمس" الى أن استدرك بعدما تعمّق في بيئتهم السوداء وتبين له الخيط الابيض من الخيط الاسود، فأراد أن يسترجع حقه الشرعي بعدما سلب منه بإسم الدين، والدين منهم براء فأخذ قراره بمواجهتهم واسترجاع حقوقه وحقوق من حوله فقابلوه بفعلتهم، ويا لعار ما فعلوا.
كما أن ما ذُكِر أو ما يُذْكر عن وجود أي عمل أو شراكة مع هذه الفئة، أو مع أشخاص ينتمون الى هذه الجماعة، هي أخبار عارية عن الصحة، وليس لها أي أساس، ونحن نستنكر أشد الاستنكار الاخبار التي تُنسَب للفقيد والتي تعمّمها وسائل الاخبار المكتوبة ووسائل التواصل الاجتماعي.
ونحن نطلب ونتمنى على كل وسائل الاعلام عدم اعتماد أي نص أو تحليل يتعلق بالقضية حتى تصدر نتائج التحقيقات التي تقوم بها الأجهزة الأمنية المختصة.

facebook.com/AUCESouth/?ref=bookmarks


 


 

© 2011 nabatieh.org
موقع النبطية - لبنان
المواد التي يوفرها الموقع متاحة للإستخدام أمام  الجميع مع الأمل بأن تنسب إليه
-
برمجة: المهندس خضر زهرة