الاتصالات في لبنان مهددة بالانقطاع اذا لم يتم تأمين مئات الملايين المطلوبة في خلال 10 أيام كحد أقصى !!!



- 22-02-2020
بعد الازمة المالية والاقتصادية وازمة المصارف وازمة النفط والخبز وأزمة الكورونا، ها هي أزمة أخرى تطل برأسها اليوم لكتمل المصائب، ذلك ان الاتصالات في لبنان مهدّدة بالانقطاع في غضون 10 أيام.

تاذ بلّغت إدارة هيئة أوجيرو من المسؤولين عن تشغيل وإدارة سنترال بخعون (الضنية)، أن خزانات المحروقات في السنترال فرغت من مادة المازوت اللازمة لتشغيل المولد الكهربائي، ما يعني أن المولّد بات خارج الخدمة عند الحاجة إليه. سبب انقطاع مادة المازوت، بحسب مسؤولي السنترال أن مورّد هذه المادة أوقف تسليم الكميات اللازمة للسنترال بسبب تراكم الفواتير غير المسدّدة.

وتقول مصادر العاملين في الهيئة لصحيفة “الأخبار”، إن “هناك حاجة ملحّة وسريعة لتأمين مبلغ 820 مليون ليرة لمورّدي المازوت، فيما هناك الكثير من الفواتير التي تتراكم من دون أن تكون الهيئة قادرة على صرف أي مبلغ. أما السبب، فيعود إلى القرار القضائي الصادر عن النيابة العامة المالية في ديوان المحاسبة”، “إذ لم يعد بإمكان الهيئة أن تنفق أي مبلغ وهي تستعمل حالياً مخزونها من السلع الذي بدأ يتناقص ويهدّد بتوقف الأعمال بشكل نهائي. لكن الأمر ظهر بشكل سريع وحادّ في فواتير المازوت، لأن السنترالات تحتاج إلى هذه المادة بشكل شبه أسبوعي، وهي كانت تنفق من احتياطات الأموال التي شارفت على النفاد أيضاً، ما يهدد عدداً من السنرتالات بالتوقف عن العمل في غضون 10 أيام، بسبب النقص في مادة المازوت، ما يعني انقطاع الاتصالات عن المشتركين في السنترالات.”


 


 

© 2011 nabatieh.org
موقع النبطية - لبنان
المواد التي يوفرها الموقع متاحة للإستخدام أمام  الجميع مع الأمل بأن تنسب إليه
-
برمجة: المهندس خضر زهرة