أعراض خطيرة غير العطش تدل على الإصابة بالجفاف



- 29-06-2020
قد يغفل معظم الأشخاص عن شرب الكمية المناسبة من الماء كل يوم؛ إذ يعد الماء مهماً لترطيب الجسم وحمايته من الجفاف، وأيضاً لتعويضه عن السوائل المفقودة عن طريق التبول والتعرق وحتى التنفس.
وتختلف كمية الماء التي يجب شربها خلال اليوم من شخص لآخر، فالأشخاص العاديون عليهم شرب ثمانية أكواب، بينما الأشخاص الذين يتناولون أدوية أو يعانون من أمراض فيحتاجون إلى شرب المزيد من الماء.

كما أنه خلال فصل الصيف أو ممارسة الرياضة يجب تناول المزيد من الماء والإكثار من الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الماء مثل الخضروات والفاكهة وذلك لتعويض الجسم عن السوائل المفقودة.

وقد يعد العطش من ضمن علامات الجفاف إلا أنه ليس العامل الوحيد الذي يدل على الإصابة بالجفاف، لذلك سنستعرض أعراضا أخرى تدل على الإصابة بالجفاف.

جفاف الفم

يعد جفاف الفم واحدا من الطرق التي يخبرك بها الجسم أنه يحتاج إلى المزيد من الماء، حيث لا يستطيع الجسم إنتاج كمية كافية من اللعاب إذا لم يكن لديه سوائل كافية.

البول الداكن

يدل لون البول الغامق على الإصابة بالجفاف، وأن جسمك يحتاج إلى المزيد من الماء، وكلما كان لون البول فاتحا كانت كمية الماء في الجسم جيدة.

قلة التبول

يعد التبول من العمليات الطبيعية التي يقوم بها الجسم، لكن إذا كنت مصابًا بالجفاف لن تدخل إلى الحمام بشكل طبيعي، لأن الماء هو الذي ينقل الفضلات إلى خارج جسمك، وبالتالي سيحتفظ جسمك بهذه النفايات، ومع الوقت قد يتسبب في مشاكل أكثر خطورة.

تشنج العضلات

عندما يعاني الجسم من الجفاف بسبب فقدانه لكميات كبيرة من السوائل، يصبح غير قادر على تهدئة الأعصاب والعضلات، الأمر الذي يتسبب في الإصابة بالتشجنات العضلية والتقلصات.

الصداع

يعد الصداع من الأعراض الأكثر شيوعاً، ويكون رد فعل طبيعيا يصدره الجسم عند نقص السوائل به، ويعاني الشخص المصاب بالجفاف من الصداع النصفي، والدوخة، ولا يمكن التغلب عليه بالأدوية المسكنة.

facebook.com/AUCESouth/?ref=bookmarks


 


 

© 2011 nabatieh.org
موقع النبطية - لبنان
المواد التي يوفرها الموقع متاحة للإستخدام أمام  الجميع مع الأمل بأن تنسب إليه
-
برمجة: المهندس خضر زهرة