'خافوا الله ارحمونا'... كلمات مواطن بعد مرور أكثر من 4 ساعات على انتظاره للحصول على اخراج قيد


النهار - 23-06-2021
لا تزال أزمة المحروقات ترمي بثقلها على كاهل المواطن اللبناني الذي أصبح عاجزاً عن تأمين احتياجاته من البنزين أو المازوت، ما أدّى إلى ازدياد وتيرة الاشتباكات والخلافات بين المواطنين الممتعضين، الذين اضطرّوا إلى الوقوف من السّاعة الثامنة صباحاً تحت أشعة الشمس، وفي الطقس الحارّ، أمام وزارة الخارجية في بيروت، بسبب عدم توفرّ مادة المازوت وانقطاع الكهرباء الضرورية لإنجاز معاملاتهم.

وقد عبّر المواطنون المنتظرون عن امتعاضهم الشديد واستنكارهم لما يتعرّضون له من "ذلّ" في الآونة الأخيرة، موجّهين رسالة إلى المسؤولين للإسراع في تشكيل الحكومة وتأمين احتياجات الشعب "الذي لم يعد يحتمل".

"خافوا الله ارحمونا"... بهذه الكلمات عبّر أحد المواطنين، بعد مرور أكثر من 4 ساعات على انتظاره أمام وزارة الخارجيّة للحصول على معاملته الرسميّة، بسبب انقطاع التيار الكهربائي ومادة المازوت أيضاً، الأمر الذي منع تشغيل المولّدات التابعة للوزارة.

وشهدت مناطق عدّة قطعاً للطرقات من قبل عدد من المحتجّين جرّاء انقطاع المحروقات واحتكارها، وسط مطالبات بتشكيل حكومة إنقاذية.


 


 

© 2011 nabatieh.org
موقع النبطية - لبنان
المواد التي يوفرها الموقع متاحة للإستخدام أمام  الجميع مع الأمل بأن تنسب إليه
-
برمجة: المهندس خضر زهرة