لست نادما



علي جابر جابر - النبطية - 16-02-2012
حلاوة الحنظل لستُ نادماً على أعوامٍ ضائعةٍ خلف القضبان ولستُ آسفاً لأنني من وجعي أحرقتُ أعصابَ الجدران فأنا من صدأ الحديد صنعتُ المجدَ للأوطان لستُ خجولاً لأنني تجاوزتُ شهوة الاندثار فانا قد قرأتُ على جبينِ المسيح صبرَ الأحرار وشمَمتُ رائحةَ العزّ من سيف حيدر الكرّار لأجلِ عينيكِ يا بيروت المغتصبة قرّرتُ ان أجعلَ للتضحية عنوان شهيداً كنتُ لو لم يُسقطني التاريخُ من مذكّرة الرحمان قدَري أن أردّدّ أنّات البلابل ويجرّبَ جلدي طعمَ المناجل وتُكبلَ احلامي البريئةُ بالسلاسل أبداً لستُ حزيناً على قلب الشمس المحترق لذاتي فأنا من صلابتي حطّمتُ جميع اللذّات وبنيتُ من الوجع جسراً للانتصارات ثلاثون عاماً .. علّمتني أن اتخاذَ الأمل قرار وأنّ النسورَ في نهاية المطافِ أحرار ثلاثون عاماً ... جعلتني أبحث بين صلواتي عن مفتاحِ الانشراح حتى أيقنتُ من ظلام الليلِ أن للوحشةِ ألفَ مصباح شاء الإلهُ أن أدّخرَ حبّ فلسطين في صدري وأن ألًمَّ عبيرَ الأنفةِ من نحرِ أمّ جبرِ عدتُ إليكم على صهوة قدري وماضِ معكم إلى الأزل أفتّش عن اليوم الذي تاه منّي وأسحقُ رأسَ الأفعى تحت قدميّ جئتُ لأحملَ حبّة تراب من أرضي وإلى العدا بقافلة الشهداء أمضي أقسمتُ وجئتُ لأقبّلَ عمامةَ سيدي وأُحيلَ المروءةَ عباءةً تلفُّ جسدي وأُحيّي فيكم يا مفخرة التاريخ شموخَ الأرز في القمم ________________________________ أُلقيت في حفلة توقيع كتاب "سمير القنطار:قصتي" برعاية بلدية النبطية في المكتبة العامة

facebook.com/AUCESouth/?ref=bookmarks


 


 

© 2011 nabatieh.org
موقع النبطية - لبنان
المواد التي يوفرها الموقع متاحة للإستخدام أمام  الجميع مع الأمل بأن تنسب إليه
-
برمجة: المهندس خضر زهرة